السبت، 18 يونيو، 2011

Rio - 2011




Rio

بلو، طائر قبض عليه وهو صغير في إحدى غابات البرازيل من أجل بيعه كطائر للزينة، يودع في عربة لنقل الطيور ولكن قفصه يسقط في احدى القرى الامريكية بسبب تعثّر العربة بالثلوج التي كانت تغطّي الطريق. (جولي) الطفلة البريئة تجد القفص وبداخله (بلو) الصغير، تأخذه معها لترعاه.
هذه مقدمة الفيلم تمر بكل شاعرية وسلاسة تذكرنا بافتتاحية فيلم بيكسار (فوق).
في المشهد التالي نشاهد (بلو) قد كبر ومعه قد كبرت (جولي) بطبيعة الحال، في مكتبة تعمل فيها جولي، ويحصل ان يمر عليهم (خبير في الطيور) يخبرهم أن الطائر (بلو) من سلالة مهددة بالإنقراض ولا يوجد منه إلا أنثى واحدة في مدينة ريو دي جنيرو بالبرازيل.
يسافر (بلو) لهذه المدينة في مهمة مواعدة الأنثى التي يجب أن ينجب منها حتى لا تنقرض فصيلته.

هذا الفيلم انيميشن متقن لدرجة عالية، تشاهده وكأنك تشاهد فيلم لشركة بيكسار العريقة، والحقيقة أن تأثر المخرج بأسوب شركة بيكسار ظاهر كثيراً.
هذا الفيلم مكتمل، ممتع، خفيف، ويستحق المشاهدة.
****

ليست هناك تعليقات: